طقوس الكتابة لا تخلو من الغرابة

بَين فَترةٍ وأُختها؛ أُحبُّ أَنْ أَتصفَّح طقُوس كِبَار الكُتَّاب أثنَاء الكِتَابَة، حَتَّى أَتبيَّن مِقدَار الاستعدَاد والتَّحضير؛ لزَائِرَة تُسمَّى «الكِتَابَة»..!ولَعلِّي هُنَا أَستَشهد؛ ببَعض الذين كَتب عَنهم أُستَاذنا الكَبير «أنيس منصور»، وَاصِفاً حَالَاتهم الشّعوريّة وطقُوسهم الجَسديّة؛ أثنَاء مُمَارسة جَريمة الكِتَابَة، حَيثُ يَقول أَديبنا «أنيس منصور»: (كَان الكَاتِب الفرنسي «ستاندال» يَقول: إنَّه لَا يَستَطيع أَنْ يَكتب؛ قَبل أَنْ … Read more

تبسيط الفلسفة برواية غير مزخرفة

(الكِتَاب فِكرَة).. هَذه جُملة اختَرعها زَميلي وصَديقي عَامِل المَعرفة «فالح الرويلي»، قَدَّمها عَلى شَكل برنَامج، استفَاد مِنه الآلَاف؛ مِن خِلال قَنوَات التَّواصُل الاجتمَاعي، بَعد بَثّ حَلقَاته في إذَاعة البَحرين..!ومِن خِلال مَقولة (الكِتَاب فِكرة)، دَعونا نُحدِّثكم عَن كِتَاب بَديع اسمه «عَالَم صوفي»، وهَذا الكِتَاب هو روَاية بَاذِخَة المَعلومات والفَلْسَفَات، يَقول عَنها مُترجمها -الذي نَقلها مِن الفِرنسيّة … Read more

العلاج لظاهرة الغش في الزواج

الزَّوَاجُ شَرِكَةٌ بَين طَرفين، يُفترض فِيهَا -عَلى المُستوَى النَّظري- التَّكامُل بَين الطَّرفين، والتَّراضي بَينهما، والوضُوح والصَّرَاحَة، بحَيثُ يُصبح كُلٌّ مِنهما فَائزًا، يُكمِّل الآخَر، لَا ضَرَر ولَا ضَرَار..!لَكن المُلاحَظ، أَنَّ الغِشَّ في هَذه المُؤسَّسة الزَّوجيَّة؛ بَدَأ يَنتَشر مِن الطَّرفين، فمَثلاً الزَّوج يُحاول أَنْ يَظهرَ قَبل الزَّوَاج -وخَاصَّة في فَترة الخطُوبَة- بمَظَاهر مُستعَارَة، لَيست مَوجودة فِيهِ أَصلاً، … Read more

تجنب الضرر بالقراءة عن المدن قبل السفر

مِن الأشيَاء التي تَعلَّمتُها في بريطَانيا؛ القِرَاءة عَن المُدن قَبل السَّفر إليهَا، لأنَّ هَذه القِرَاءَة تَجعلك تَتهيَّأ لتِلك المُدن، وتَزرع بَينك وبَين المَدينَة علَاقة حَميميّة؛ تُشبه مُقدِّمة الكِتَاب التي تَشدُّ القَارئ شَدًّا إلَى إكمَاله..!حَاولتُ أَنْ أَبحَث عَن تَشبيه للقِرَاءة عَن المُدن قَبل زيَارتها، فلَم أَجد تَشبيهاً أَروَع وأَبدَع مِن تَشبيههَا؛ بمَرحلة الخطُوبَة بَين الفَتَاة والشَّاب، … Read more

تدبُّر المسؤولين في أسباب تذمُّر المواطنين

أَغْشَى وأَدخُل مَجَالس بَعض أَصحَاب المَسؤوليّات والمُتنفِّذين، وكُلَّما دَخلتُ مَجلساً مِن هَذه المَجَالس، أَسمع مَن فِي المَجلس؛ يَشتكي مِن نَبرة التَّذمُّر عِند بَعض المُواطنين، والتَّشكِّي مِن سوء الخَدَمَات التي يَجدونها في بَعض الجِهَات..!هَذا التَّشكِّي وذَاك التَّذمُّر؛ جَعل أَكثَر مِن مَسؤول يَطلب مِنِّي أَنْ أَكتُب، مُطَالباً المُوَاطنين والمُوَاطِنَات بالتَّوقُّف عَن التَّذمُّر والتَّشكِّي، والاستعَاضَة عَن ذَلك بإشعَال … Read more

من نواصي أبي سفيان العاصي – 44

قَبل أيَّام، اتّصل بِي شَيخي الجليل «أبوسفيان العَاصي»، ليُبارك ويُهنِّئ بقُرب حلُول شَهر رَمضَان الكَريم، ودَعَا الله –جَلَّ وعَزّ- أَنْ يُبلِّغنا إيَّاه؛ ونَحنُ في أَتمِّ صحّة وعَافية، وقَد شَكرته وسَألته عَن جَديده، فأَرسل لِي عَبر الأَثير آخَر نَواصيه قَائلاً:* التَّفاؤل حَالةٌ ذِهنيّة، تَجعَلك تَتعَامل مَع الأشيَاء بفَرحٍ كَبير..!* أُحبُّ السيّدة «هيلين كيلر» كَثيراً، وأُحبّها أَكثَر … Read more

تأمُّلات في أنواع القراءات..

القِرَاءةُ فَنٌّ مِن الفنُون؛ التي يَجبُ أَنْ يَتعلّمَها الإنسَانُ، ويَتدرَّب عَليهَا، لأنَّ هَذا الفِعلَ الثَّقافيَّ، وأعنِي بِهِ مَادةَ «قَرَأَ يَقْرَأُ»، هي مفتَاحٌ لكُلِّ العلُوم، فالطَّبيبُ يَحتَاج أَنْ يَقرَأ في تَخصُّصهِ، والمُفكِّرُ يَحتَاجُ أَنْ يَقرَأ فِي فِكرِهِ، والمُدرِّسُ يَحتَاجُ أَنْ يَقرَأ الكَثيرَ؛ قَبلَ أَنْ يُعلِّمَ طُلَّابَه القَليلَ، والمُهندسُ يَحتَاجُ إلَى القِرَاءةِ ليُطوِّرَ مِهنتَهُ … إلخ، وهَكَذَا … Read more

معظم المبادرات مجرد عبارات..

المُجتمعَات الحَيَّة تَنقُد نَفسها باستمرَار، وتُعيد النَّظر في أَعْمَالها وأَفكَارها وإنتَاجها، وحَتَّى أسلُوب حيَاتها.. مِن هَذا البَاب، سأدخُل عَلى مَقَال اليَوم؛ حَول المُبَادَرَات التي كَثُرت وعَمّت حَتَّى طَمّت..!في كُلِّ يَومٍ تَصلني -تَقريباً- مُبادرتان أَو ثَلاث مِن هُنَا وهُنَاك، مُطالِبَة بالدَّعم والمُسَانَدَة، وهي مُبَادَرَات تَتوفَّر فِيهَا سَلامة النيّة، وتَغيب عَنهَا الرُّؤية وطَريقة التَّنفيذ، ودَيمومة الفِكرَة وعَوامل … Read more

الهدايا أَحَبُّ العطايا..

لَيسَت هَذه المَرَّة الأُولَى التي أَكتُب فِيهَا عَن الهَدَايَا، ولَن تَكون الأخيرَة، فقَد قُلتُ سَابقًا: «إنَّ تَبادُل الهَدَايَا يُقرِّب القلُوب، ويُحبِّب النَّاس في بَعضهم البَعض»..!والهَدَايَا سَاحة وَاسِعَة للاستغلَال، مِنهَا مَا يَأتي رشوَة في ثِيَاب هديّة، ومِنهَا مَا يَأتي لتَأليف القلُوب، وزَرع المَحبَّة، وبَعض الشّعوب تَعشق الهدَايَا، ومِنهم إخوَتنا في مِصر، فهُم يُردِّدون -دَائمًا- المَثَل القَائِل: … Read more

حان الوقت لشرح فضيلة الصمت!

الصَّمتُ فَضيلَةٌ إنسَانيّة، يَجدر بالعُقلَاء أَنْ يَلتَزموا بِهَا أحيَانًا، وأَقول أحيَانًا، لأنَّ الصَّمت في بَعض المَواقف؛ يَكون عَاهة ومَذمَّة لصَاحبِهِ..!ولَنْ يَتَفَلْسَف القَلم كَثيراً هُنَا، بَل سيَنطَلق إلَى الشَّوَاهِد والشَّوَارِد، والمَوائِد الثَّقافيّة، ليَنقل مِنهَا مَا قَاله القَوم في ذَمِّ الصَّمت، والتَّشجيع عَلى الكَلَام..!قَال أَعرَابي: (الصَّمتُ خَيرٌ مِن الكَلَام)، وقَال آخَر: (إذَا كَان الكَلام مِن فضَّة، فالسّكوت … Read more