العرفج : الخطوط السعودية ‘‘تلقط’’ كتاب ‘‘أبو ريالين’’ في رحلة إلى أمريكا ليكتبوا عن طائرتها

كشف الكاتب أحمد العرفج أن الخطوط السعودية تنوي خلال أيام “تلقيط” – كما جا وصفه – بعض الكتّاب وأخذهم برحلة إلى أمريكا لإطْلاعهم بما تقوم به الخطوط من جهود في اختيار الطائرات وتجهيزها.

وقال العرفج في مقال نشره في صحيفة الوئام، أن هذه الرحلة مقابل أن يكتب الكتّاب ما رأوا وما سمعوا وما شاهدوا من جهود، ووصف هذه الخطوة بـ “الحماقة” وأنها ليست الأولى، فقد سبق لها وأن التقطت “كم كاتب” قبل سنوات وذهبت بهم إلى فرنسا لنفس الغرض، وبعد أن عادوا كتبتُ عنهم مقالاً تحت نفس العنوان: “ممارسة الضغوط على من سيذهبون مع الخطوط”،

وأضاف : قيمة ذمة الكاتب لا تتجاوز تذكرة إلى فرنسا، والخطوط السعودية تكرّر نفس الغلطة ورفعوا قيمة ذمة الكتّاب السعوديين من تذكرة إلى فرنسا إلى تذكرة إلى أمريكا.

وأكد في معرض المقال، أنه من حق المواطنين رفع قضية على الخطوط السعودية لتبذير أموالنا على الحملات الإعلامية التي لا تجيد شيئاً أكثر من تنظيمها.

وأضاف العرفج : تجلّى ذكاء الخطوط في استدراج كتّاب “أبو ريالين”، أو كُتّاب “اشتر واحداً واحصل على الثاني مجاناً”، وأخذهم إلى الهدف غير النبيل الذي ترمي إليه الخطوط السعودية.

وأختتم مقاله بالقول : إذا كانت الخطوط السعودية جادة في حملتها –ولا أظنّها كذلك- فلتأخذ الصحفيين والكتّاب -وستأتنازل وأذهب معهم- ليشاهدوا التكدّسات التي في مطار الرياض ومطار جدة حتى يرى الناس الحقيقة بأم أعينهم، الأوْلى أن تقوم به كاميرا، فليذهب مدير الخطوط وليصور لنا الطائرات ويعرض صورها في القنوات والصحف وبذلك تنتهي الحكاية .

* صحيفة أنحاء

Add a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *